تسجيل الدخول

Ads

facebook

 
 
 
 

في نفس المجموعة

اٍعتن بطفلك

JAZARRRRRRR

يعتبر الجزر من أفضل الأطعمة الأولية للرضع وذلك بسبب قيمته الغذائية ومذاقه وملمسه اللين، وينصح الأطباء بالجزر للرضع لسهولة بلعه وهضمه على الطفل الرضيع، كما أن معظم الأطفال يحبون طعم الجزر وذلك لأنه يعتبر واحد من أحلي الخضروات.

عادة ما يبدأ إستعداد الطفل للأكل في سن من 6 إلى 8 أشهر عن طريق إطعامه من 2 إلى 3 معالق طعام من الجزر المسلوق كبداية للتغذية.

القيمة الغذائية:

الجزر هو مصدر ممتاز من البيتا كاروتين، والذي تتحول  إلي فيتامين A  في الجسم. ويعتبر الجزر أيضا مفيد للنظر.

الجزر يعزز من جهاز المناعة لدي طفلك ويزيد من مقاومة الجسم للأمراض المعدية ويساعد الأطفال على نمو أجسامهم، وأيضاً يحتوي على المواد الكميائية النباتية التي قد تحمي من أمراض القلب وبعض أنواع السرطان.       

الجزر أيضا غني بالألياف  التي تسهل حركة الأمعاء مما يسهل من هضمه، كما يحتوي على الحديد والكالسيوم وفيتامين C و غيرهم من الفيتامينات.

النسيج:

في بداية مرحلة إطعام الطفل من الأفضل البدء بالأطعمة اللينة قبل الأنتقال إلى الأطعمة الصلبة. فيمكنك بسهولة هرس الجزر المسلوق ليصبح ليناً ذات ملمس ناعم مما يؤدي إلى سهولة ابتلاعه، يمكنك أيضا ضربه في الخلاط. ولا تضيفي إليه الملح أو التوابل الأخري.

توخي الحذر:

الانتظار حتي يبلغ عمر طفلك  لا يقل عن 6 أشهر من العمر لتقديم الجزر المطبوخ نظرا لإمكانية النترات والمواد الكيميائية داخل الجزر أن تسبب نوع من فقر الدم عند الرضع الصغار.

لا تضيفي المنكهات ،أو الملح،أو السكر أوالزيوت إلى طعام الطفل.

إبتعدي عن إضافة العسل إلى طعام طفلك في عامه الأول، لوجود أحياء دقيقة تسبب الأمراض في هذا العمر.

ابدئي بتقديم الطعام الجديد للطفل بشكل تدريجي. ويمكنك أضافة إليه الحليب ليسهل على الطفل استقباله.

استخدمي المصفأة  لتصفية الزوائد الغير مستحبة في طعام طفلك.

احرصي على عدم تقشير الجزر قبل طبخه وذلك لأن الكثير من المواد الغذائية تتركز  في القشرة.

من الأفضل استخدام الجزر الطازج، وإذا كان الجزر غير طازج من الأفضل تقطيعه إلى دوائر قبل طبخه.

تعتبر إحدى الرياضيات - الحساب - إحدى المواد الغير شيقة و التي لا تجذب طفلك بشكل كبير، و قد يتذمر منها طفل او يخطط للهروب منها طفل آخر .
فهم يعتقدون بصعوبة دراسة الحساب و عدم أهمية تفاصيل ما يدرسونه في معاملاتهم و حياتهم اليومية .

و هنا خطوات تساعدك على جذب طفلك و توضيح أهمية الحساب:

1. احتفظي بالنقود المعدنية في وعاء من زجاج أو "حصالة نقود " شفافة, و قومي كل يوم بزيادة مقدار النقود المعدنية بمساعدة طفلك حتى تمتلئ و تصبح ثقيلة .

2. و بعد مرور ايام و عندما تمتلئ جدا قومي بالطلب من طفلك ان يفتح و يفريغ مابداخلها على سجادة او طاولة.

3. و الان اطلبي من طفلك أن يقوم يتصنيف القطع المعدنية على اساس ان يجمع فئة الـ 50  مع بعضها البعض و فئة الـ 25  مع بعضها البعض و هكذا , ساعديه و اشرحي له طريقة التنصيف عندما يواجه صعوبة في ذلك .

4. علميه قيم النقود المعدنية بسؤاله عن قيمة كل نقد معدني و مثلا الـ 50  كم تساوي من 25   كذلك ساعديه في جمع قيم النقود مع بعضها البعض للحصول على مبلغ معين .

5. قومي باستبدال القروش بما يقابلها من العملات الورقية على اساس تصنيف و تجميع طفلك .

6. قومي بتعليمه قيمة النقود الورقية.

7. احسبي مع طفلك ماذا يمكنه شرائه بهذا المبلغ من مجموعة أشياء يريدها.

8. قومي بتوضيع الكمية التي يحتاج تجميعها و اضافتها الى المبلغ الحالي عند طلبه لمجموعة أشياء يفوق مبلغها عن ماقام بتحصيله .

9. اسمحي له بدفع قيمة " حلوى " اشتراها و اطلبي منه عد قيمة النقود التي يقوم بدفعها بصوت مسموع و التاكد من قيمة الباقي ان وجد.

10. اطلبي منه ارجاع باقي النقود الى محفظة النقود لشراء غرض آخر .

جربي معه عسى ما يحقد على الحساب. 

ما هي أسباب عناد الأطفال ؟
سلوك العناد هو عبارة عن ردود فعل من الطفل إذا أصرت الأم على تنفيذ الطفل لأمر من الأوامر ، كأن تطلب من الطفل أن يلبس ملابس ثقيلة خوفاً عليه من البرد ، وفى الوقت الذي يريد فيه أن يتحرك ويجرى مما يعرقل حركته ، ولذلك يصر على عدم طاعة أوامرها.

وأحياناً يلجأ الطفل إلى الإصرار على لبس ملابس معينة هو الذي يختارها وليس والدته لأنه يريد التشبه بأبيه مثلاً أو أخ أكبر ، أو أنه يريد تأكيد ذاته وأنه شخص مستقل وله رأى مخالف لرأى أمه وأبيه . ويرفض الطفل أي لهجة جافة من قبل والديه وخاصة اللهجة الآمرة ، ويتقبل الأسلوب اللطيف ، والرجاء الحار لتنفيذ ما يطلب منه ، أما إصرار الأم بقوة على تنفيذ الأوامر يجعل الطفل يلجأ إلى العناد والإصرار على ما يريده هو وليس ما يطلب منه.

عزيزتي الأم : وبعد أن عرفتي السبب الذي يجعل الطفل يعاند لابد أن تضعي في اعتبارك أنه بإمكانك التغلب على هذه المشكلة في حال معرفتك لبعض الصفات حتى نعرف إذا كان طفلك تنطبق عليه صفة العناد الشديد ، لذا عليك الإجابة عن هذه التساؤلات أولاً :

  1. هل يفقد طفلك توازنه ويتعكر مزاجه بسهولة ؟
  2. هل هو دائماً يجادل الآخرين بحدة ؟
  3. هل يتعمد مضايقة الآخرين بتصرفاته ؟
  4. هل يتحدى الأوامر في أغلب الأوقات ؟
  5. هل يلوم الآخرين ( أخوته ) فيما وقع هو فيه من أخطاء ؟
  6. هل يصر بشدة على الانتقام ؟

وعند محاولة مساعدة الطفل بأن يكون طفلاً عادياً وغير عنيد يجب عليك أن تتدربي على بعض المهارات في كيفية التعامل مع الطفل العنيد لكي يتخلص من عناده. 

عزيزتي الأم : التدريب يتطلب منك أن تقومي بالآتي :

  1. يجب أن تحرصي على جذب انتباه الطفل كأن تقدمي له شيئاً يحبه مثل لعبة صغيرة أو قطعة حلوى ، ثم تسدى له الأوامر بأسلوب لطيف.
  2. عليك بتقديم الأوامر له بهدوء وبلطف وبدون تشدد أو تسلط ، وقومي بالربت على كتفه أو احتضنيه بحنان ، ثم اطلبي برجاء القيام ببعض الأعمال التي تريدين منه أن يقوم بها.
  3. تجنبي دائماً إعطاء أوامر كثيرة في نفس الوقت.
  4. يجب أن تثبتي في إعطاء أمر واحد لمرة واحدة دون تردد ، أي ألا نأمر بشيء ثم ننهى عنه بعد ذلك.
  5. يجب إعطاء الأوامر لعمل شئ يعود على الطفل بفائدة أي أن يقوم بعمل شئ لنفسه وليس القيام بعمل شئ للآخرين ، أي تجنبي بأن تقولي للطفل أن يعطى كأساً من الماء لأخته مثلاً.
  6. يجب مكافأة الطفل بلعبة صغيرة أو حلوى يحبها في كل مرة يطيع فيها أوامرك.
  7. تجنبي اللجوء إلى العقاب اللفظي أو البدني كوسيلة لتعديل سلوك العناد عند الطفل.
  8. يجب عليك متابعة الطفل بأسلوب لطيف وبعيداً عن السيطرة ، وسؤاله عما إذا نفذ الأمر أم لا ، مثلاً يجب عليك أن تتابعيه في حالة طلبك منه أداء الواجب المدرسي.

إذا كانت غرفة طفلك ضيقة، أو يشاركه فيها طفلك الآخر، فهناك عدة طرق ذكية لتوسيع المكان: 

1- اعتمدي الألوان الفاتحة وابتعدي عن الغامقة عموما. 

2- يمكنك اختيار قطع الأثاث المصمم لاستخدام شخصين معا ، مثل سرير بدورين ومكتب مذاكرة بوجهين.

3- ضعي شماعة جدارية بدلا من ذات القاعدة الارضية. 

4- يمكنك استخدام الرفوف على الجدار فهي فكرة ممتازة للتخزين الأنيق وتوفير المساحة. 

5- استخدام الكراتين ذات الألوان الجذابة لتخزين إضافي ووضعها فوق الدواليب أو تحت السرير كديكور جميل . 

6- استغلال المساحة تحت السرير و تفصيل أدراج كبيرة لها تستخدم في تخزين المفارش و البطانيات و الألعاب أيضاً . 

7- تجنب تعدد الألوان في مساحة الغرفة , و أعتماد لون واحد بدرجاته كالوردي للبنات أو السماوي للصبيان مع الأبيض مثلاً .

بكاء الجوع:

هو بكاء مترافق بحركات حادة لليدين وصوت متقطع وليس متواصلاً. وحسب الاختصاصيين، الذين أعدوا الموضوع، بأن البكاء يتقطع مع التبدلات، التي تحدث في معدة الطفل الجائع، فتتقلص وتتمدد، الأمر الذي يعني أنه خلال البكاء قد يختفي الشعور بالجوع للحظة، فيسكت الطفل ومن ثم يواصل البكاء مع تحركات المعدة. أما تخبيط اليدين فيكون عادة باتجاه الفم.

بكاء النعاس:

يمكن تمييزه بسهولة، لأنه يترافق مع التثاؤب. ويجب أن تلاحظ الأم أيضاً أن فم المولود الذي يبكي بسبب النعاس يصبح دائري الشكل. ويمكن تمييز بكاء النعاس أيضاً من خلال ملاحظة أن جسم المولود يصبح بيضوي الشكل.

بكاء الانزعاج:

يتصف هذا البكاء بالحدة واحمرار الوجه، ويترافق بحركات شديدة للرجلين وتحريك الرأس باتجاه اليمين واليسار.

بكاء الضيق:

هنا يشعر المولود بنقص في كمية الأوكسجين في الرئة بسبب الضيق، ولذلك يترافق بصعوبة في التنفس وصوت يميل إلى الخشونة بعض الشيء. وفي هذا النوع من البكاء يحاول المولود رفع بطنه باتجاه الأعلى.

بكاء المغص:

وصف الاختصاصيون هذه النوع من البكاء بأنه الأكثر ألماً بالنسبة للمولود، لأنه يشعره بالنرفزة والعصبية. ويكون متقطعاً أيضاً طبقا لنوبات المغص؛ ولكن عندما يعود الطفل للبكاء بسبب المغص، فإن الصوت يكون مرتفعاً جداً. ومن العلامات الأخرى لهذا النوع من البكاء هو تقريب المولود يديه باتجاه أذنيه وخديه.